مقتل 3 مدنيين وإصابة 18 بانفجار سيارة مفخخة في مدينة القامشلي

20909.jpg

مقتل 3 مدنيين وإصابة 18 بانفجار سيارة مفخخة في مدينة القامشلي

قُتل ثلاثة مدنيين في حصيلة أولية، وأصيب أكثر من 15 بانفجار سيارة ملغّمة، اليوم الجمعة، في مدينة القامشلي، في ريف الحسكة، شمال شرقي سورية. وذكرت شبكة “آسو” المحلية أن سيارة ملغّمة انفجرت في شارع منير حبيب غربي مدينة القامشلي، ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة، وإصابة نحو 18.

ولم يحدد هوية القتلى بعد وبحسب الشبكة فإن حصيلة الانفجار الذي وقع أمام مطعم “الأومري” لا تزال أولية، ما يرجح ارتفاع عدد القتلى.

وتعرّضت المدينة يوم أمس الخميس، إلى قصف مدفعي تركي أدى إلى مقتل طفل وإصابة طفلة ومدني آخر بجروح بالغة.

وتأتي هذه الأحداث بالتزامن مع العملية العسكرية التركية ضد “قسد” شمال شرقي سورية، التي نفت فيها أنقرة شنّ أي عملية من محوري القامشلي والمالكية في ريف الحسكة.

وأسفرت العمليات العسكرية التي يشنها الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني عن مقتل 17 مدنياً وجرح العشرات بحسب المرصد السوري.

وأعلنت “قسد” عن مقتل 22 من عناصرها، فيما قالت وزارة الدفاع التركية إنها قتلت 342 عنصراً من “الوحدات الكردية” التابعة للمليشيا.

ومن جهتها، أعلنت أنقرة مقتل أحد جنودها إضافة إلى تسعة من الجيش الوطني، فيما قالت “قسد” إنّ عدد القتلى من الجيشين التركي والوطني بلغ 40.

ومنذ بدء العمليات العسكرية بعد ظهر يوم الأربعاء، سيطرت القوات المهاجمة على 13 قرية وبلدة في محيط مدينتي تل أبيض في ريف الرقة، ورأس العين في ريف الحسكة، وسط هجوم يشنه عناصرها على المدينتين من محاور عدة.

إقرأ أيضا:
اتصال هاتفي متلفز: آرام الأول يتحرى أوضاع الأرمن في القامشلي والمناطق المحيطة


scroll to top