1965: إعتراف الأوروغواي رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية

1965: إعتراف الأوروغواي رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية

كانت دولة الأوروغواي الأولى التي اقرت واعترفت رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية، هذا الإعتراف جاء سنة 1965 في الذكرى الخمسينية الأولى لأول تطهير عرقي في القرن العشرين.

بالطبع العديد من الدول تبعت الأوروغواي ووصل العدد حتى عشية الذكرى المئوية الأولى للحدث لـ 21 دولة.. وهنا نقصد الدول التي اقرت على مستوى هيئاتها التشريعية حقيقة الإبادة.

للمزيد عن الإبادة الجماعية الأرمنية انقر هذا الرابط.

فيما يلي نص قانون إعتراف مجلسي الشيوخ والنواب في الأوروغواي بالإبادة الجماعية الأرمنية:

مجلس الشيوخ والنواب الأوروغوايي
20 أبريل/نيسان 1965
يوم ذكرى شهداء الأرمن

إن مجلس الشيوخ والنواب الأوراغوايي:

المادة 1:
يعلن يوم الرابع والعشرين من أبريل/نيسان من كل عام يوما لإحياء ذكرى شهداء الأرمن إحتراما لمن قتل من أبناء تلك الأمة سنة 1915.

المادة 2:
ينبغي على محطات الراديو الرسمية في البلاد أن تخصص جزر من بثها في ذلك اليوم لذكرn شهداء الأمة الأرمنية.

المادة 3:
يحق لأحفاد الأرمن الناجين من تلك الإبادة والموظفين العموميين في البلاد يحق لهم الغياب عن العمل في ذلك اليوم من كل عام.

المادة 4:
إطلاق اسم “أرمينيا” على مدرسة الدرجة الثانية رقم 156.
التوقيع:
مجلس الشيوخ الأوراغويي، 20 أبريل/نيسان 1965

 

وفيما يلي قانون منفصل صدر العام 2004 وموقع من رئيس جمهوية الأوروغواي:

قانون 26 مارس/آذار 2004
مشروع قانون عدد 17.752

المادة 1:
نعلن يوم الـ 24 من أبريل/نيسان من كل عام يوم “الإعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية” تكريما لضحايا هذه المجزرة الكبيرة سنة 1915.

المادة 2:
خدمة البث الاذاعي في الأوروغواي وجميع الخدمات الإذاعية والتلفزيونية الأخرى يتوجب عليها أن تخصص جزء من برامجها في ذلك اليوم من كل عام لهذا الحدث.

التوقيع:
رئيس جمهورية الأوروغواي.



Top