جبال آرارات

جبال آرارات

جبال أرارات هي أعلى قمة جبلية في أرمينيا التاريخية كما في تركيا الحالية، وهي الخامس عالميا من حيث الارتفاع.

هي بركان نائم تغطيه الثلوج وتقع في أرمينيا الغربية (شمال شرق تركيا بمقاطعة “آغري” في الوقت الراهن)، على بعد 16 كلم من إيران و 32 كلم من أرمينيا.

يبلغ قطرها 40 كيلومتر بمحاذاة حدود إيران وتركيا وأرمينيا وأذربيجان. وله قمتان: ماسيس الكبيرة وهي الأعلى في هضبة أرمينيا بارتفاعِ 5,137 متر، وماسيس الصغيرة الأقل ارتفاعاً (3,896 متر). وتشكلت هذه الجبال نتيجة لثورات بركانية عبر التاريخ وسجل آخر نشاط زلزالي له في شهر يوليو/تموز سنة 1840 م.

ترتبط جبال أرارات بعدة ديانات حيث وفقا لسفر التكوين في العهد القديم، استقرت سفينة النبي نوح بعد انحسار الطوفان على قمته، كما يحظى بمكانة رفيعة لدى الأرمن، إذ ترتبط بالقومية الأرمنية منذ عصور ما قبل الميلاد.

تمكن فريدريتش بارو ،ابن أول رئيس لجامعة تارتو باستونيا، لأول مرة من تسلق الجبل والوصول لقمته برفقة أربعة من الطلبة. وكان ذلك سنة 1829.

أرارات في الثقافة الأرمنية:

اسم ماسيس الذي يشير إلى كلتا القمتين مشتق من اسم الملك أماسيا الأرمني، إبن حفيد أبو القومية الأرمنية هايك. وتتوسط صورة الجل حالياً شعار جمهورية أرمينيا بعد نيل استقلالها عام 1991 لما لهذه الجبال من مكانة خاصة لدى الأرمن في الوطن الأم، كما لدى الناجين من الإبادة الجماعية الأرمنية المنتشرين في دول الاغتراب.

خبر أرمني



Top