ماكرون يشارك في العشاء السنوي لمنظمات اللوبي الأرمني ويحيي الأخوة بين الأرمن والفرنسيين

21934.jpg

ماكرون يشارك في العشاء السنوي لمنظمات اللوبي الأرمني ويحيي الأخوة بين الأرمن والفرنسيين

حضر الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وشخصيات فرنسية آخرى الاجتماع السنوي لتنسيقيات لجان القضية الأرمنية في فرنسا CCAF.

في كلمته في الحفل, تحدث ماكرون عن عملية الاعتراف الدولي بالإبادة الجماعية الأرمنية وأكد بأن فرنسا مشاركة بهذه العملية منذ 19 عاماً مضت. كما عبر ماكرون عن سعادته بمضي عام على اعلان 24 نيسان, يوم ذكرى الإبادة الأرمنية, كيوم وطني في فرنسا, وهو وعد كان قد قطعه خلال حملته وقام بتنفيذه العام الماضي.

قال ماكرون في كلمته: “الكفاح الذي يقوم به الأرمن من أجل الاعتراف بالإبادة هو كفاح ضد الصمت, ضد النسيان. بالنسبة لقضية الحقيقة, هنالك هي الأخوة بين الشعبين الأرمني والفرنسي”.

وقد ذهب ماكرون أبعد من ذلك حيث أكد أن تركيا اعتمدمت التحريف في سياستها, حيث قال: “لا يوجد تاريخ عظيم مبني على الأكاذيب والإنكار والتأويل”.

في بداية الاجتماع, وقف الجميع دقيقة صمت على روح رئيس فرنسا السابق, جاك شيراك, الذي توفي شهر سبتمبر 2019, وكان من أشد المناصرين للقضية الأرمنية وعلى عهده اعترفت فرنسا رسمياً بالإبادة.

كما شارك بالحفل المؤرخ التركي تانر أكجام, المدافع الشهير عن قضية الاعتراف بالإبادة الأرمنية, كضيف شرف, بعد أن قدم كتابه الجديد عن الإبادة الجماعية الأرمنية باللغة الفرنسية, داعياً سلطات بلاده للإقرار بهذه الحقيقة التاريخية.

scroll to top