ساحة التايمز تستعد لإحياء الذكرى 103 للإبادة الجماعية الأرمنية

ساحة التايمز تستعد لإحياء الذكرى 103 للإبادة الجماعية الأرمنية

تجري الاستعدادات في مدينة تيويورك هذه الأيام تحضيرا لفعاليات إحياء الذكرى الـ 103 للإبادة الجماعية الأرمنية حيث من المتوقع أن تشهد ساحة التايمز فعاليات ضخمة إحياء لأول عملية تطهير عرقي في التاريخ الحديث والتي ارتكبها الأتراك مطلع القرن الماضي بحق أرمن الأناضول.

وفي التفاصيل سوف يقام مهرجان خطابي ضخم في ساحة التايمز في مدينة نيويورك في الـ 22 من أبري/نيسان الجاري (2018) سيحضرها مغني الأوبرا الشهير إيلي بربريان كما من المتوقع أن يشارك في حضورها أعضاء بارزون من الكونغرس الأمريكي وعلماء بارزون وفنانون مناصرون لقضية الأرمن المركزية.

وفي تعليقه عن مشاركته في هذا الحدث قال المغني الأبيرالي الأرمني الأصل إيلي بيربيريان: “التايمز سكوير هي ساحة الأعمال والترفيه الرئيسية في العالم. هذا حدث مهم للغاية بالنسبة لشعبي”.

وخلال الحفل، سيؤدي مغني الأوبرا أغنية “Hayer jan” بالإضافة لأغنية كوميتاس الشهيرة “Horovel”.

وأبرز المغني أهمية ذكرى الإبادة الجماعية الأرمنية وأضاف أنه من الضروري تعليم الجيل الجديد “قوة أسلافنا الذين ناضلوا من أجل الحفاظ على دينهم”.

هذا وماتزال الولايات المتحدة تماطل في اعترافها الرسمي بالإبادة الجماعية الأرمنية على الرغم من اعتراف 48 من ولايتها رسميا بحقيقة ما تعرض له أرمن الأناضول كونه تطهير عرقي.



Top