بايلان: معلومات إستخباراتية تفضح خطط أردوغان لإغتيال شخصيات أرمنية بأوروبا

بايلان: معلومات إستخباراتية تفضح خطط أردوغان لإغتيال شخصيات أرمنية بأوروبا

كشف نائب حزب الشعوب الديمقراطي عن مدينة إسطنبول كارو بايلان، عن خطط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لاغتيال معارضيه في ألمانيا ودول أوروبية أخرى.

وذكرت صحيفة “زمان” التركية، أن النائب اليساري نشر بيانا خطيّا كشف فيه عن معلومات استخباراتية تم تأكيدها من مصادر مختلفة حول مخططات واستعدادات أردوغان لاغتيال ممثلي مجتمعات علوية، وأرمنية وصحفيين وأكاديميين في دول أوروبية ممن اضطروا للفرار من بلدهم إلى دول أوروبية، وبشكل خاص ألمانيا.

وأكد بايلان أن الجانب الأكثر رعبا في هذ المخطط هو أن تركيا هي الجهة التي تقف وراء هذه المخططات، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية في دول أوروبية اتخذت بعض التدابير الأمنية والاحترازية تحسبا لتلك العمليات المحتملة ضد بعض الأسماء التي تشكل مصدر قلق للحكومة التركية.

وقال السياسي التركي الأرمني الأصل: “نحن نتحدث عن تنظيمات إجرامية ستقوم بعمليات اغتيال مسلحة تديرها أيادٍ سوداء من تركيا، وعلى الحكومة التركية أن تقوم بما يقع على عاتقها من مهام للحيلولة دون وقوع المزيد من عمليات الاغتيالات التي شهدناها من قبل”.

وتساءل كارو بايلان في ختام بيانه الخطيّ: “هل يقولون لصحفيينا وكتابنا الذين لا يستطيعون الكتابة أو التحدث بحرية يمكننا أن نكمم أفوهكم أينما كنتم؟.. أم أن هناك قوى عميقة تحركت للاستفادة من ذلك الوضع مرة أخرى؟.

هذا وما تزال تركيا برئاسة أردوغان غاضمة من القرارات التي صدرت في الفترة السابقة من برلمانات العديد من الدول الأوروبي والتي بموجبها اعترفوا رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية.. لا سيما ألمانيا التي اعترف اليوندستاغ فيها رسميا العام الماضي بالإبادة الجماعية الأرمنية ما احدث بلبلة كبيرة في العلاقات التركية الألمانية ما تزال تداعياتها مستمرة حتى لحظة كتابة هذه السطور.

Top