هيلين سيغارا تغني لأرمينيا بحضور شارل آزنافور

هذه الأغنية صدرت سنة 1988 من قبل شارل آزنافور باللغة الفرنسية حيث من خلالها أراد الفنان العالمي الشهرة آزنافور ان يجمع الأموال والمساعدات لضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب أرمينيا في ذلك العام متسببا في مقتل 25.000 شخص وتشريد نصف مليون إنسان وجعلهم دون مأوى.

ضمن الفيديو المرفق تقوم الفنانة العالمية هيلين سيغارا بأداء الأغنية بمشاركة مجموعة من الأطفال الفرسيين ضمن حفل ضخم أقيم قبل سنوات بمناسبة عيد ميلاد شارل آزنافور الـ 80.

كلمات الأغنية مؤثرة جدا وهي تتحدث عن أرمينيا وقيامها من الحزن وتخلصها من الصعاب وإنطلاقتها من جديد نحو والمستقبل الواعد.



Top