تصريحات لبوتين ومسؤولين روس تظهر مدى ضجرهم من لقاء علييف

تصريحات لبوتين ومسؤولين روس تظهر مدى ضجرهم من لقاء علييف

خلال اجتماع يوم 21 يوليو/تموز الماضي مع أطفال مركز سيريوس التعليمي في سوتشي، أدلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتصريح حول اجتماعه مع الرئيس الأذربيجاني الهام علييف الذي كان سيعقد في وقت لاحق ذلك اليوم.

وفي نهاية الاجتماع، أدلى مقدم تلفزيون روسي بملاحظة من روح الدعابة أن الاجتماع المطول مع الأطفال قد يسبب مشاكل لأن بوتين أعد اللقاء مع أربعة أطفال فقط الذين لديهم أعياد ميلاد في 21 يوليو، وقد ردّ الرئيس الروسي: “سأواجه مشكلة في غضون ساعة. بعد ساعة واحدة فقط سوف ألتقي بالرئيس الأذربيجاني”.

وفي وقت سابق من شباط / فبراير، أدلى جان كلود جونكر – رئيس المفوضية الأوروبية بتصريح مماثل حول علييف حيث في ختام مؤتمر صحفي شكر جونكر الصحفيين وقال: “شكراً لكم، لقد كان يوماً لطيفاً والآن سألتقي بالرئيس الأذربيجاني: ولذلك فإن الجزء الجميل من اليوم قد انتهى بالنسبة لي”.

ولم تعلق باكو حتى الآن على تصريح بوتين، تماماً كما لم تعلق على جونكر.



Top