مجلس الشيوخ الأمريكي يعترف بالإبادة الجماعية الأرمنية

21654.jpg

مجلس الشيوخ الأمريكي يعترف بالإبادة الجماعية الأرمنية

تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي، الخميس 12 ديسمبر 2019، بإجماع أعضائه قراراً يعترف بموجبه رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية، بعدما كان مجلس النواب قد اعترف بقرار مشابه بغالبية ساحقة في تصويت أثار غضب أنقرة في أكتوبر الماضي.

وكان حلفاء جمهوريون للرئيس دونالد ترامب عرقلوا هذا القرار 3 مرات في مجلس الشيوخ خلال الأسابيع الماضية حرصا على العلاقات مع تركيا. والقرار يدعو إلى “إحياء ذكرى الإبادة الجماعية الأرمنية” و”رفض محاولات نفي الإعتراف بحصولها”. لكن أحدا لم يعترض على النص الخميس بعدما اقترحه الديمقراطي بوب ميننديز.

والقى السيناتور بوب مينينديز كلمة مؤثرة أكد فيها أن “مجلس الشيوخ يقر رسمياً الاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية”.

وأضاف: “أنا مسرور بتبني هذا القرار في زمن لا يزال هناك ناجون من الإبادة”، مضيفاً بعدما توقف عن الكلام متأثراً وغلبته الدموع، أن هؤلاء “يمكنهم أن يلاحظوا أن مجلس الشيوخ يعترف بما عانوه”.

وكان مجلس النواب الأمريكي تبنى القرار في 29 تشرين الأول/أكتوبر الماضي بتأييد 405 أصوات ومعارضة 11، ما أثار غضب أنقرة التي ندد رئيسها رجب طيب أردوغان به معتبرا أنها “أكبر إهانة للشعب التركي” وإجراء “لا قيمة له“.

أخيرا لابد من التنويه أنه بغض النظر عن موقف الرئيس دونالد ترامب من الموضوع فإن اعتراف مجلس الشيوخ الأمريكي اليوم يدخل الولايات المتحدة الأمريكية رسميا إلى قائمة الدول المعترفة بـ الإبادة الجماعية الأرمنية.

scroll to top