كلمة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي بخصوص القرار الأرمني

القت رئيسة كجلس النواب نانسي بيلوسي كلمة مختصرة وقوية في آن معا قبل تصويت المجلس على قرار تعترف بموجبه أمريكا رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية.

وقالت بيلوسي في جزء من كلمتها:

“الإبادة الجماعية الأرمنية واحدة من أبشع الجرائم التي ارتكبت في القرن العشرين.. قتل ممنهج لأكثر من 1.5 مليون من الرجال والنساء والأطفال الأرمن على يد العثمانيين، حيث كانت حملة إبادة عنصرية”.

“غالبا ما تم رفض وصف حقيقة هذه الجريمة الكبرى. اليوم، لنعلن اليوم الحقائق بكل وضوح عبر هذا المجلس لتسجل للأبد في سجل هذا الكونغرس: إن البربرية المرتكبة بحق الشعب الأرمني كانت إبادة جماعية”.

“وكما كتب المراقبون الدوليون في ذلك الوقت، “لقد كانت حملة إبادة عنصرية”، نحن كأعضاء في الكونغرس وكأشخاص محبين للحرية، علينا التزام أخلاقي ألا ننسى أبدًا. لأننا لو تجاهلنا التاريخ، فمن المقدر لنا أن نشهد تكرار أخطاء الماضي من جديد”.

“لتكريم ذكرى الذين فقدوا في المعاناة، وأولئك الذين نجوا، ندين بشدة وبصراحة جميع محاولات تقليل قيمة هذه الجرائم البشعة. أحث على إجراء تصويت قوي على هذا القرار، وهو بيان يؤكد التزام أمريكا بحقوق الإنسان وبالحقيقة”.

وحذرت بيلوسي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من تكرار ما فعله أجداه بالأرمن في الأمس مع أكراد سوريا اليوم.


scroll to top