عملاق آسيوي جديد ينضم للاتحاد الأوراسي.. من هو؟

20728.jpg

عملاق آسيوي ينضم للاتحاد الأوراسي.. من هو؟

وقع قادة الاتحاد الأوراسي في عاصمة أرمينيا، قبل أيام، مع رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ، اتفاقية لإنشاء منطقة تجارة حرة تسهل عمليات الاستيراد والتصدير بين الاتحاد وسنغافورة.

وبذلك تكون سنغافورة الدولة الآسيوية الثانية بعد فيتنام، التي توقع اتفاقية للتجارة الحرة مع الاتحاد، الذي يضم روسيا وبيلاروس وكازاخستان وأرمينيا وقرغيزستان.

وقال رئيس كازاخستان قاسم زومارت توكاييف في اجتماع موسع للمجلس: “تم توقيع اتفاقية حول منطقة تجارة حرة مع سنغافورة، التي تعد الدولة الثانية بعد فيتنام، التي أبرمنا اتفاقية معها”.

كذلك أكد رئيس كازاخستان، أن مسألة تطوير التعاون التجاري والاقتصادي مع إيران مهمة أيضا، وقال: “جنبا إلى جنب مع شركائنا الإيرانيين، سنتمكن من إدخال حيز التنفيذ اتفاقية التجارة الحرة المؤقتة مع إيران، والتي من المخطط أن يبدأ تطبيقها في 27 أكتوبر”.

من جهته رحب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بتوقيع اتفاقية التجارة الحرة مع سنغافورة، وشدد على أن الاتفاقية ستخلق ظروفا مواتية لزيادة التبادل التجاري وتوسيع التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات.

وأنشئ الاتحاد الاقتصادي الأوراسي مطلع 2015 على أساس الاتحاد الجمركي بين روسيا، وبيلاروس، وكازاخستان، وانضمت إليه لاحقا كل من أرمينيا وقرغيزستان في السنة ذاتها.

وتضمن اتفاقيات الاتحاد لجميع أعضائه حرية تنقل السلع والخدمات ورؤوس الأموال واليد العاملة وانتهاج سياسة متفق عليها في قطاعات التجارة والطاقة والصناعة والزراعة والنقل.


scroll to top