تهريب مخدرات.. شرطة أرمينيا تحتجز السائق وتغلق الخط البري بين بغداد ويريفان

بعد تهريبهم للمخدرات.. شرطة أرمينيا تحتجز السائق وتغلق الخط البري بين بغداد ويريفان

قامت الشرطة الأرمنية باعتقال سائق حافلة النقل البري المسؤل عن خط العراق – أرمينيا في أول رحلة تقوم قامت بها وزارة النقل العراقية بين العراق وأرمينيا.

وقال مصدر في وزارة النقل العراقية أن “وفد وزارة النقل المكلف بأفتتاح خط النقل البري بين العراق وأرمينيا تم اعتقالهم من قبل الشرطة الأرمنية على النقطة الحدودية الايرانية الأرمنية”.

واوضح المصدر ان اسباب الاعتقال جاءت بعد ان تم الكشف عن وجود ٣ كيلو غرام من الممنوعات_المخدرة في حقيبة السائق والتي كان ينوي ترويجها وبيعها في أرمينيا. واكد المصدر انه تم اعتقال السائق وترحيله بطائرة مروحية الى العاصمة يريفان من اجل التحقيق معه بعد ان اعترف ان تلك المواد التي كانت بحوذته عائد الى المدير العام للشركة العراقية، وتم اطلاق سراح باقي افراد الوفد مع الحافلة بعد تدخل طاقم السفارة العراقية في أرمينيا.

وأشار المصدر إلى أن الحافلة كانت خالية من المسافرين لانها الرحلة الاولى لافتتاح هذا الخط، وكانت تضم فقط مسؤولي الشركة العراقية مؤكدا أن الجانب الأرمني قام بإلغاء الخط البري بين بغداد وأرمينيا بعد هذه الحادثة.

وكانت وزارة النقل العراقية قد أعلنت، في وقت سابق، نجاح الخط البري العراق- أرمينيا، بوصول أولى الحافلات إلى مدينة يريفان.

وقال بيان للوزارة، إن “الخط التجريبي قد نجح بوصول الحافلة الى مدينة يريفان حيث تم استقبال وفد الوزارة وحافلة الشركة العامة لنقل المسافرين، من قبل السفارة العراقية”.

وتابع: “الحافلة انطلقت من بغداد مرورا بالأراضي الايرانية وصولا الى أرمينيا، حيث تتطلع الشركة الى إطلاق خطوط اخرى في مجال السياحة والتبادل التجاري مع ارمينيا”.

بدعمكم نكبر.. شكر لكم!