عبارة باللغة الأرمنية على سلاح السفاح مرتكب مذبحة مسجد نيوزيلندا.. لماذا؟

عبارة باللغة الأرمنية على سلاح السفاح مرتكب مذبحة مسجد نيوزيلندا.. لماذا؟

بدم بارد وعلى أنغام الموسيقى ارتكب الأسترالي برينتون تارانت مذبحة ضد المصلين خلال صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا، أمس الجمعة، متذرعا بالانتقام لضحايا هجمات ارتكبها مسلمون ومهاجرون في أوروبا.

هذه الحادثة المأساوية شغلت الإعلام العالمي لشدة فظاعتها.. وها هي اليوم تشغلنا نحن أيضا في موقع خبر أرمني بعد أن تبين أنه ثمة عبارة أرمنية على مخذن إحدى اسلحة الفاعل.

ماذا كانت العبارة ولماذا كتبها؟

إن معظم الكتابات التي ظهرت على الأسلحة التي استخدمها “برينتون تارانت” لمهاجمة مسجدين كانت تشير إلى معارك قديمة ضد المسلمين أما العبارة باللغة الأرمنية على إحدى المخازن فكانت تشير إلى معركة ساريكاميش الشهيرة، وهي المعركة التي دارت بين الإمبراطوريتين الروسية والعثمانية خلال الحرب العالمية الأولى (لم تكن ضد المسلمين بل كانت ضد الأتراك العثمانيين). المعركة انتهت بفوز الروس حيث كان وقتها أنور باشا قد ألقى باللوم علنا ​​على الأرمن معتبرا أنهم كانوا سبب هزيمته.

يبدو أن تارانت أراد أن يكرم الأرمن الذين تسببوا في هذيمة العثمانيين في معركة ساريكاميش فذكر اسم المعركة باللغة الأرمنية.. ولكن واضح أنه لا يعلم بأن من أباد الأرمن ليس الإسلام بل من أدعوا من الأتراك العثمانيون أنهم مسلمون.. وأن المسلمون الحقيقيون هم من فحتوا بيوتهم للأرمن الهاربين من هول الفظاعات في حينها ومنحوهم المسكن والملبس والرعاية في كل من سوريا، لبنان، مصر والعراق.

بدعمكم نكبر.. شكر لكم!


Top