باشينيان: لا حواجز بين أرمينيا والشتات وهدفنا خلق فرص متساوية للجميع

باشينيان: لا حواجز بين أرمينيا والشتات وهدفنا خلق فرص متساوية للجميع

تعقيبا على الخبر الذي نشرناه يوم أمس على موقع خبر أرمني حول نية نيكول باشينيان رئيس وزراء أرمينيا بالوكالة إلغاء وزارة الشتات حيث تلقى الخبر العديد من الإنتقادات من بعض الأخوة ممن انتابهم اعتقاد أن الحكومة بقيادة باشينيان لم تعد تضع الشتات  ضمن أولوياتها.. إلا أن نيكول باشينيان كان قد علق على هذا الموضوع وطمئن الحاضرين أن أبناء المهجر الأرمني لا يختلفون عن أبناء الأرمن المقيمين في أرمينيا وأن الفرص المتاحة ستكون متساوية للجميع.

وقال باشينيان حرفيا: “أنا مقتنع بأننا كأمة نملك إمكانات كبيرة فلا نتوقع من الآخرين اتخاذ قرارات بدلا عنا ولن نسمح للغير بتقرير. يجب أن ندرك أن لدينا ما يكفي من الإرادة والقوة والمهارة والحكمة والذكاء لتحديد مصيرنا بأنفسنا وبناء الانتصارات الخاصة بنا لأننا تعلمنا بالفعل أن ننتصر كأمة… عملنا سابقا على إلغاء الاختلافات بين أرمينيا والشتات ولا حواجز بين الطرفين لذلك فإن هدفنا الحالي هو خلق فرص متساوية للجميع”.

وجاءت تصريحات نيكول باشينيان هذه أثناء مشاركته في منتدى (الطاقة الكامنة) في المدرسة الدولية في تيليجان حيث كانت له كلمة تطرّق فيها إلى عدة مفاهيم اقتصادية وإبداعية وعن وحدة القوة الجامعة بين أرمينيا والشتات الأرمني.

بذكر أن برنامج “نيروج” (الطاقة الكامنة) موجه لأصحاب المشاريع من الشباب الأرمني من أبناء الشتات الذي تتراوح أعمارهم بين 18 و 35 سنة، وتعتبر فرصة فريدة لإثراء المعرفة التجارية وتوسيع الشراكات والبحث عن ممولين للمشاريع التي تحظى باهتمام لجان التحكيم والإدارة.



Top