واشنطن بوست: أرمينيا.. الدولة التي حررت ديموقراطيتها في 2018

واشنطن بوست: أرمينيا.. الدولة التي حررت ديموقراطيتها في 2018

بكل المقاييس تقريباً، كان عام 2018 عاماً كارثياً للديمقراطية. اتخذ القادة السلطويون خطوات حاسمة لتشديد قبضتهم على السلطة عبر ممارسات أكثر تشديدا حيث اوصلت بلدانهم إلى شفير الهاوية.. تم قمع الاحتجاجات بعنف شديد في أماكن مثل المجر ونيكاراغوا والفلبين.. حسب الواشنطن بوست التي عنها ننقل لكم هذا الخبر ضمن موقع خبر أرمني.

ولكن هناك أجزاء من العالم، حيث كان النضال من أجل الإصلاح الديمقراطي قد قطع خطوات عملية هائلة، مذكرا العالم بأن الخلط الصحيح بين النشاط والقيادة والظروف المناسبة يمكن أن يغير مسار التاريخ بشكل مفاجأ وإلى الأبد. لقد شهدت أرمينيا تحولا دراماتيكيا مماثلا. فعندما قام الرئيس سيرج ساركيسيان، الذي كان يشغل منصبه بالفعل منذ عقد من الزمان، باقتناص السلطة عن طريق تغيير الدستور وأصبح رئيسا للوزراء، قام الصحفي الذي تحول إلى ناشط معارض، نيكول باشينيان، بإثارة الشعب للنضال من أجل التغيير.

قاد باشينيان مسيرة حاشدة تلتها مظاهرات أدت إلى شلل تام في البلاد إلى أن تراجع في النهاية البرلمان – الذي كان قد عين ساركيسيان رئيسا للوزراء – عن قراره وساركيسيان نفسه قدم استقالته وتم بعدها تعيين باشينيان رئيسا للوزراء.

وقبل أسبوع من تاريخ كتابة هذه السطور، انتخب الأرمن برلمانًا جديدًا، ومنحوا كتلة باشينيان 70٪ من الأصوات. لم يتمكن الحزب الجمهوري الحاكم السابق من تحقيق الحد الأدنى المطلوب لدخول البرلمان (نسبة الـ 5 في المائة).


Top