لا جديد حول سعر الغاز الطبيعي الروسي المصدر لأرمينيا

لا جديد حول سعر الغاز الطبيعي الروسي المصدر لأرمينيا

قال وزير الطاقة الأرمني كاريكين باغراميان يوم الخميس أن موسكو ويريفان لم تتفقا بعد على سعر جديد للغاز الطبيعي الروسي الذي تستورده أرمينيا.

وكشف باغراميان أن رئيس الوزراء نيكول باشينيان ناقش الأمر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في قمة الدول السوفيتية السابقة التي عقدت في سانت بطرسبرغ الأسبوع الماضي. وقال إنهم لم يصلوا إلى أي اتفاقات.

وتدفع أرمينيا حاليا 150 دولارا لكل ألف متر مكعب من الغاز الروسي تماشيا مع اتفاق 2016 الذي ينتهي مفعوله نهاية هذا الشهر. وبالمقارنة، فإن شركة “غازبروم” الروسية تقبض من دول الاتحاد الأوروبي أكثر من 200 دولار لكل ألف متر مكعب.

وبدأت الحكومة الأرمنية وشركة غازبروم التفاوض على صفقة جديدة في هذا الخريف تأمل يريفان من خلالها على ابقاء السعر كما هو في حال استطاعت اقناع الطرف الروسي على عدم الزيادة.

وقال باغراميان أن السعر سيظل كما هو في الوقت الحالي إذا فشل الجانبان في التوصل إلى اتفاق بحلول 31 ديسمبر.

وقال للصحفيين “ستبقى اتفاقية 2016 سارية حتى تنتهي المفاوضات.” “هذه مفاوضات صعبة للغاية وتستغرق وقتا طويلا … لن يتم تحديد السعر الجديد إلا بعد انتهاء المفاوضات”.

وخفضت غازبروم ، التي تمتلك تحتكر توزيع الغاز في أرمينيا، السعر من حوالي 190 إلى 165 دولارًا لكل ألف متر مكعب في عام 2015 وإلى 150 دولارًا في عام 2016.

وأشار الرئيس التنفيذي للشبكة، هرانت تاديفوسيان، في 19 نوفمبر / تشرين الثاني إلى أن العملاق الروسي قد يرفع السعر قريبا. وقال تاديفوسيان إن شركته تخسر مع أرمينيا للعام الثاني على التوالي.



Top