مميزات لا تجدها في سياحة المغامرات إلا في أرمينيا

مميزات لا تجدها في سياحة المغامرات إلا في أرمينيا

عندما يتعلق الأمر بسياحة المغامرات، فإن الأماكن الشهيرة مثل أيسلندا أو نيوزيلندا أو كندا تتبادر إلى الذهن بسهولة، وربما لا تأتي أرمينيا ضمن اهتماماتك، فمن يظن أن بلدًا صغيرًا غير ساحلي مساحته 30 ألف كيلومتر مربع فقط يمكنه منحك إمكانية الوصول إلى مثل هذا التنوع من المناخات والمناظر الطبيعية؟ ولكن الصحارى والغابات والقمم الجبلية العالية والوديان العميقة والغابات ومروج الجبال في أرمينيا تسمح بتجارب رائعة لعشاق جميع أنواع رحلات المغامرة، مثل ركوب الدراجات والمشي لمسافات طويلة والرحلات وجولات المغامرات على الطرق الوعرة.

تعد أرمينيا وجهة سياحية جميلة للتنزه سيرا على الأقدام بين الوديان والجبال، قد صممت بالفعل العديد من مسارات السير لتلبية احتياجات المغامرين في جميع أنحاء البلاد، ولعل واحدة من أجمل المواقع التي نود ذكرها هي تيليجان، وهي مدينة تقع على بعد حوالي ساعة ونصف بالسيارة من يريفان، فهنا تنعقد جولات المشي لمسافات طويلة والرحلات على مدار السنة بين المناطق المائية والبحيرات، ويتميز المكان بمناظر طبيعية جبلية تغطيها الغابات الكثيفة.

وإذا كان بإمكانك القيام بجولة في المنطقة في الخريف، فمن المؤكد أن تلك اللوحة الطبيعية التي ترسمها المشاهد الجميلة في تيليجان ستثير حواسك وستبقى إلى الأبد في ذاكرتك، كما أن وجود بنية تحتية سياحية متطورة مع الفنادق ودور الضيافة الخاصة والمطاعم ستوفر لك الكثير من الراحة عند استكشاف الطبيعية المحيطة.

هناك موقع شهير آخر لجولات الرحلات في أرمينيا هو سلسلة جبال كيغام ومحمية خوسروف الطبيعية، والتي يتراوح ارتفاعها من 700 إلى 2800 متر وتغطي المنطقة حوالي 240 كيلومترًا، والتي تسمح لك باستكشاف مختلف الارتفاعات ومشاهدة النباتات والحيوانات المتنوعة على طول الطريق.

إذا كنت من محبي التحديات، فأهلا بك في مقاطعتي تافوش ولوري الشماليتين، واللذان يضمان مجموعة متنوعة من المناظر الطبيعية الجبلية، بما في ذلك؛ محافظة “فايوتس تسور” و محافظة “سيونيك”.

وتعتبر أرمينيا وجهة مليئة بسلاسل الجبال والوديان، ما يجعل منها مكانا مثاليا لركوب الدراجات في الجبال وجولات المغامرة على الطرق الوعرة، مع فرص الاستمتاع بمشاهدة عدد كبير من المباني التاريخية مع المعابد والكنائس، فضلا عن مجموعة متنوعة من المناظر الطبيعية والحياة البرية.

يبدأ أحد المسارات الخلابة لركوب الدراجات على الطرق الوعرة في دير غيغارد الذي يعود تاريخه إلى قرون مضت، ويقع على بعد حوالي ساعة بالسيارة من العاصمة، ويعد من أبرز المراكز الثقافية في أرمينيا في العصور الوسطى، مع ما يتميز به من كنيسة شبه صخرية من القرن التاسع ، والتي سوف تستكشفها خلال الرحلة.

ومن كيغارد على ارتفاع 1930 متر فوق مستوى سطح البحر، تأخذك جولة ركوب الدراجات فوق الجبال (2،400 متر فوق مستوى سطح البحر) وصولاً إلى غابات محمية خوسروف.

وعلى طول الطريق، ستستمتع كثيرًا باكتشاف الآثار والمستوطنات، مثل دير أغيجوت الذي يعود إلى القرن الثالث عشر وقرية جيلان ،فضلا عن مضيق أزات والمدينة ومعبد غارني، الذي يعد واحدا من أعظم مناطق الجذب أرمينيا.

مواقع أخرى رائعة للجولات على الطرق الوعرة في أرمينيا تشمل مناطق ديليجان، مدينة غوريس، منطقة منتجع جيرموك، تاتيف، المناطق المحيطة بجبال أراغاتس إلى جانب قلعة أمبيرد التي تحبس الأنفاس.

تتوفر جولات ركوب الخيل في مواقع متنوعة في جميع أنحاء أرمينيا، بما في ذلك عدد من المتنزهات الوطنية، والتي سوف توفر لك أفضل تجربة ومسارات ركوب الخيل المصممة خصيصا للزوار سواء للدراجين المبتدئين وذوي الخبرة، في ديليجان وتافوش ومنطقة بحيرة سيفان التي تحتوي على مسارات لركوب الخيل.

إن كنت من محبي التقاط الصور الفوتغرافية للمناظر الطبيعية والشوارع والحياة البرية وحتى التصوير الجوي والفلكي، ستجد في أرمينيا ما يلبي احتياجاتك، مع مجموعة من أفضل المواقع المتنوعة.

ظلت أرمينيا منذ فترة طويلة موطنًا للنباتات والطيور المتنوعة الممثلة لآسيا وأوروبا وأفريقيا بالإضافة إلى الأنواع المتوطنة بفضل موقعها الجغرافي الفريد، الأمر الذي يمكنك اكتشافه ما بين المحميات والمتنزهات الوطنية المفتوحة للزوار والتي توفر للزائرين الكثير من الأنواع الفريدة والمهددة بالانقراض.

Top