الرئيس الإسرائيلي: الشعب اليهودي لا يمكنه تجاهل معاناة الأرمن

الرئيس الإسرائيلي: الشعب اليهودي لا يمكنه تجاهل معاناة الأرمن

ناقش الرئيس الإسرائيلي روفين ريفلين والسفير الجديد غير المقيم لأرمينيا لدى إسرائيل (مقيم في القاهرة) آرمين سمباتيان قضية إعتراف إسرائيل بالإبادة الجماعية الأرمنية في اجتماع عقد يوم الاثنين 2 يوليو ماسبة تقديم السفير لأوراق اعتماده للرئيس.

منتقيا كلماته بعناية خشية إستخدام كلمة “إبادة” قال ريفلين إنه كعضو في مجلس المدينة في القدس وكعضو في الكنيست، كان قد أعرب مراراً عن الرأي القائل بأن الشعب اليهودي الذي عانى كثيراً لا يستطيع أن يتجاهل معاناة شعب آخر.

وقال إنه عندما جاء الأرمن إلى مدينة القدس القديمة في أعقاب المأساة الرهيبة التي حلت بهم خلال الحرب العالمية الأولى ، رحب بهم السكان اليهود بحرارة.

وقال ريفلين إنه يعتقد أن الكارثة الأرمنية يجب أن تناقش في سياق تاريخي وليس من سياسي. وهو ما اكده سمباتيان قائلا: “حين نتحدث عن الإبادة الجماعية الأرمنية فهي بالتأكيد قضية إنسانية قبل أن تكون سياسية.”

منوها إلى أهمية تذكر الماضي، قال ريفلين إن الأكثر أهمية هو بالطبع العيش من أجل المستقبل.

هذا وما تزال إسرائيل تراوغ من أجل عدم الإعتراف رسميا بالإبادة الجماعية الأرمنية وفقط قبل أيام تدخل رئيس وزرائها بنيامين نتياهو من أجل إلغاء جلسة للبرلمان الإسرائيلي كانت مخصصة لمناقشة الإعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية.. وهو نفسه كان قد الغى جلسة أخرى قبل أكثر من شهر بحجة أنه لا يريد إعطاء فرصة لأردوغان لاستغلال اعتراف اسرائيل بالإبادة الأرمنية (في حال حدث) وتوظيفه خدمة لحملته الانتخابية.. وها هي الانتخابات انتخهت وفاز أردوغان ومرة أخرى رفض نتنياهو إعتراف إسرائيل بالإبادة الجماعية الأرمنية.

Top