بتكليف من الأسد.. عزام يهنئ الأرمن الأرثوذكس بعيد الميلاد المجيد

بتكليف من الأسد.. عزام يهنئ الأرمن الأرثوذكس بعيد الميلاد المجيد

بتكليف من الرئيس بشار الأسد، قدم وزير شؤون رئاسة الجمهورية السورية منصور عزام التهاني للطائفة الأرمنية الأرثوذكسية التي تسير وفق التقويم الشرقي بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

وبحسب وكالة «سانا» الرسمية، فقد زار الوزير عزام أمس المطران أرماش نالبنديان، مطران الأرمن الأرثوذكس لأبرشية دمشق وتوابعها، ونقل تهاني الرئيس الأسد بعيد ميلاد السيد المسيح رسول المحبة والسلام له ولأبناء الطائفة الكريمة، وتمنياته لهم بالخير والتوفيق.

من جانبه عبر المطران نالبنديان عن تقديره للرئيس الأسد على لفتته الكريمة وامتنانه له على مشاركته أبناء الطوائف المسيحية في سورية أعيادهم ومسراتهم، متضرعا إلى اللـه أن يحمي سورية وشعبها وجيشها وأن يوفق السيد الرئيس لما فيه خير ومصلحة الوطن والأمة.

واحتفلت الطائفة الأرمنية الأرثوذكسية في سورية، أمس بعيد الميلاد المجيد، حيث شارك في الاحتفال قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق، والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية بالعالم، وعدد من رؤساء وممثلي الطوائف المسيحية بدمشق.

واستنكر نالبنديان في عظته ما يدور في سورية من انتهاكات وقتل يرتكبه الإرهابيون بحق السوريين مؤكداً أن سورية ستبقى دائماً منارة للأمم في تعزيز روح التآخي، ولفت إلى أن الأرمن مكون أساسي من الشعب السوري وهم متجذرون في هذا الوطن مشيراً إلى أن وعي أبناء سورية سيظل الضامن الأكبر لخروجها منتصرة في مواجهة المؤامرات.

وعبر نالبنديان عن السخط والغضب من القرار الذي اتخذته الولايات المتحدة الأميركية متمثلة بالرئيس دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة للكيان الصهيوني الذي يحتل فلسطين بما فيها من مقدسات دينية، مؤكداً أن فلسطين وعاصمتها القدس هي مهد الديانات السماوية الثلاث وقبلة المؤمنين في كل أرجاء الأرض.

Top