الذكرى 130 سنة على تأسيس «الهنشاك»

الذكرى 130 سنة على تأسيس «الهنشاك»

شدد رئيس اللجنة التنفيذية لحزب الهنشاك في لبنان، النائب سيبوه قالباكيان على «وجوب التمسك بسيادة لبنان ووحدة اللبنانيين والاحتكام الى السلطة الشرعية وتفعيل المؤسسات وتحصينها كقواعد ذهبية لا يمكن التفريط بها مهما بلغت التضحيات»، داعيا الى «تحييد لبنان عن الصراعات الإقليمية وعدم التدخل في شؤون الدول الشقيقة للبنان».

كلام قالباكيان جاء خلال احتفال نظمه الحزب في مناسبة الذكرى الـ 130 لتأسيس الحزب، في قاعة مبنى بلدية سن الفيل، في حضور رؤساء الطوائف الارمنية الوزير جان اوغاسبيان والنائب شانت جنجنيان والسفير الارمني سامويل مكردشيان وفاعليات.

ثم أكد عضو اللجنة المركزية العالمية للحزب ناريك كالستيان، «موقف الحزب المطالب بحل سلمي وعادل، مبني على مبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها»، مشيدا بالعلاقات الأخوية المميزة بين لبنان وأرمينيا».

كذلك، قال عضو اللجنة المركزية العالمية للحزب اليكسان كوشكريان: «نحن اشتراكيون ديمقراطيون، والمبادىء الإنسانية لحزبنا تفرض علينا أن نكون في الصفوف الأولى للدفاع عن حقوق الشعوب المضطهدة التي تناضل ضد قوى القهر والطغيان في العالم. ونحن نتضامن بشكل خاص مع كل الأقليات والشعوب التي تعرضت للابادات والمجازر والإضطهاد، في حقبة السلطنة العثمانية».

وختاما، هنأ مطران الأرمن الأورثوذكس في لبنان شاهي بانوسيان المجتمعين والشعب الأرمني باليوبيل الـ 130 لتأسيس حزب الهنشاك، وأشاد بالتاريخ البطولي للحزب ودعاه الى متابعة النضال في سبيل تحقيق أهدافه.

ثم كان عرض راقص قدمته الجمعية الثقافية التابعة للحزب «نورسرونت» او الجيل الجديد، وتلاوة قصائد شعرية لآني سافاريان وغناء لكل من هاروت موراديان وهوفيك تافرانيان.



Top