البرلمان الأوروبي يدعو دول الاتحاد لبدء حوار تحرير التأشيرات مع أرمينيا

البرلمان الأوروبي يدعو دول الاتحاد لبدء حوار تحرير التأشيرات مع أرمينيا

قبيل انعقاد قمة الشراكة الشرقية التي سيعقدها الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل الأسبوع القادم, دعى البرلمان الأوروبي هيئات الاتحاد الأوروبي إلى بدء الحوار مع أرمينيا من أجل تحرير تأشيرات الدخول.

و يشير القرار الصادر خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي في وقت سابق من هذا الأسبوع إلى التقدم الكبير الذي تم احرازه منذ قمة الشراكة الشرقية الأخيرة التي عقدت في عاصمة لاتـفيا ريغا قبل عامين و كذلك اشار القرار إلى اختتام المفاوضات حول اتفاقية الشراكة الشاملة و المعززة مع جمهورية أرمينيا.

و قد أفاد مراسل إذاعة أوروبا الحرة في بروكسل ريكارد يوزياك أنه بالنظر إلى هذا التقدم, فإن أعضاء البرلمان الأوروبي يريدون بدء خطة عمل لتحرير تأشيرات الدخول مع أرمينيا مثلما تم مع جورجيا و أوكرانيا و مولدوفا من قبل. بكل الأحوال فالقرار النهائي سيصدر من الدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي و المفوضية الأوروبية.

و يضيف مراسل اذاعة أوروبا الحرة : “البرلمان الأوروبي قد يكون الهيئة الأكثر تطلعاً للأمام في الاتحاد الأوروبي. هم بالتأكيد يريدون بدأ خطة عمل تحرير تأشيرات الدخول, و التي تعتبر خطة عمل كبيرة التي سيتعين على أرمينيا الوفاء بها عندما سيتعلق الأمر بالقواعد و الأنظمة المختلفة. في الواقع هي نفس الأمور التي فعلتها مولدوفا و جورجيا و أوكرانيا من قبل”.
و يضيف يوزياك : ” مجلس الاتحاد الأوروبي و الدول الأعضاء و اللجنة يفكرون جدياً بذلك و لكن ما زلت لا اعتقد أنهم سيمنحون ذلك بالفعل لأرمينيا خلال قمة بروكسل” (التي سيتم فيها توقيع اتفاقية الشراكة الشاملة بين الاتحاد الأوروبي و أرمينيا).

و قد وضح مراسل إذاعة أوروبا الحرة أن العملية هي في الأعمال و انها تستغرق عادةً بين سنتين و الأربع السنوات للوفاء بها في حال بدأت المفاوضات بالفعل. و كانت هذه العملية قد استغرقت عامين مع جورجيا و عامين و نصف مع أوكرانيا.

بقي أن نذكر أنه خلال قمة الشراكة الشرقية التي ستعقد في بروكسل في الرابع و العشرين من شهر نوفمبر الحالي سيتم التوقيع على اتفاقية الشراكة الشاملة بين أرمينيا و الاتحاد الأوروبي رغم أن الأتفاقية لن تتضمن تحرير تأشيرات الدخول إلى أنه يبدو أن أصوات أوروبية عديدة بدأت تدعوا إلى بدأ الحوار من أجل ذلك و بحسب بعض المسؤولين الأرمن سيكون موضوع بدأ المحادثات بشأن تحرير تأشيرات الدخول المرحلة المقبلة لما بعد توقيع اتفاقية الشراكة الشاملة.

نقلا عن إذاعة أوروبا الحرة.



Top