"هايكازيان" عرضت الوثائقي "نساء 1915" ورئيسها كرّم مخرجه بارد مارونيان

“هايكازيان” عرضت الوثائقي “نساء 1915” ورئيسها كرّم مخرجه بارد مارونيان

عرضت جامعة هايكازيان الوثائقي “نساء 1915” للمخرج بارد مارونيان في حرمها الجامعي، في حضور المخرج الذي قدم خصيصا من الولايات المتحدة الأميركية ترويجاً لفيلمه عالميا، ورئيس الجامعة القس بول هايدوستيان، وجمع من الشخصيات.

وكرم رئيس الجامعة المخرج مارونيان، بدرع تقديرا لفنه ولجهوده في تسليط الضوء على الإبادة الارمنية 1915، اضافة الى الدور الاساسي والمحوري الذي أدته نساء تلك الحقبة.

وشدد هايدوستيان على اهمية انتاج الافلام الوثائقية ونشرها، وذلك لعرض حوادث التاريخ، لا سيما ان التاريخ يشهد ان ابادات ومجازر اخرى حصلت مع شعوب وأمم مختلفة في العالم.

قدمت الاحتفال مديرة العلاقات العامة في الجامعة ميرا ياردميان، التي عرفت بمخرج الفيلم بارد مارونيان، اضافة الى موضوع الفيلم ورسالته.

يذكر ان مارونيان حائز على جوائز عالمية عدة، منها جائزة “ايمي” الشهيرة لاربع مرات، ومكرم من منظمات عالمية عدة. أما الوثائقي فيتناول “نساء 1915” وذلك من خلال قصص ومقابلات، نضال ومقاومة النساء الأرمن خلال حقبة الابادة للحفاظ على حياتهن وعائلاتهن وهويتهن، اضافة الى الحركات الارسالية والنساء الاجنبيات المتطوعات اللواتي اتين من الولايات المتحدة والدول الاوروبية لانقاذهن ولمساعدة الشعب الارمني. واللافت في الوثائقي، قصة المناضلة والناجية الشهيرة اورورا مارديغانيان، المتطوعة الأميركية ماري لويز غرافام، الديبلوماسية الأرمنية الاولى ديانا ابكار، والمبشرة الدانماركية ماريا جايكوبسون التي اسست في ما بعد دار الايتام الارمنية “عشَ العصافير” في مدينة جبيل، والتي حضنت آلاف الأيتام الأرمن.

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية



Top