مسؤول تركي: حجارة الكنائس الأرمنية التاريخية بتركيا تستخدم لبناء الجوامع

مسؤول تركي: حجارة الكنائس الأرمنية التاريخية بتركيا تستخدم لبناء الجوامع

يبدو أنه من المستحيل أن نسمع أي خبر سار من تركيا بخصوص الأثار والمعالم التاريخية الأرمنية هناك. هذه الدولة بالفعل “تتدعشن” أكثر وأكثر يوما بعد يوم.

خبرنا الجديد هو ما صرح به رئيس جمعية حماية آثار مدينة فان السيد علي قالتشيك حيث قال أن “حجارة الكنائس الأرمنية يتم سرقتها تباعا لاستخدامها غالبا لبناء مساجد في قرى وبلدات مجاورة”. وفي بعض الأحيان “تستخدم لبناء المساكن الشخصية”.

وبحسب قالتشيك: “يتم حاليا إعطاء دروس القرآن للأطفال في إحدى الكنائس التاريخية الأرمنية”.

وحين تحدث قالتشيك عن نقل حجارة الكنائس الأرمنية واستخدامها لبناء الجوامع كان يقصد تحديدا كنيسة “فاراكان فانك” التي تعود للقرن السابع الميلادي وتعرضت لعمليات تخريب واسعة أثناء الإبادة الجماعية الأرمنية ولكن أعيد ترميمها بفضل جهود وتبرعات أبناء الجالية الأرمنية في تركيا.. وها هي اليوم تنهب من جديد وهذه المرة لبناء الجوامع.

خبر يدل على أن العقلية التركية تبقى وستبقى عثمانية حتى وإن كنا في القرن الـ 21. “دق المي وهي مي”، وصدق فيكتور هوغو حين قال: من هنا مرّ الأتراك فأصبح كل شيء خراب.



Top