ماذا كتب مفتي سوريا في سجل الزوار في متحف الإبادة الأرمنية؟

ماذا كتب مفتي سوريا في سجل الزوار في متحف الإبادة الأرمنية؟

خلال زيارة قام بها مفتي الجمهورية العربية السورية الشيخ أحمد بدر الدين حسون الى أرمينيا في شهر أيلول من العام 2006، زار النصب التذكاري للإبادة الأرمنية وجال في أرجاء المتحف، وسجل كلمة له في سجل الزوار، جاء فيها:

“بسم الله الرحمن الرحيم،

في اللحظات التي يرى الإنسان فيها آلاماً وقتلاً قام يد الإنسان لإضرار الإنسان تعلم أن شرائع السماء هي التي تمنع هذا الشر والقتل فالاسلام والمسيحية وشريعة ابراهيم جعلت الإنسان هو المقدس الأول فدمه حرام وماله حرام وعرضه حرام.. وشهداء الأرمن نموذج للظلم الذي صاغته يد السياسيين في صفحات التاريخ، والواجب اليوم علينا جميعاً أن نعلم أبنائنا كيف يصنعون السلام بالحب والايمان والسلام. للشعب الأرمني الصديق العزاء، ولينهض من جديد مع الشعب العربي والسوري بالذات لنمنع الظلم والقتل. والله يحفظنا ويحفظ بلادنا جميعاً”.

(التوقيع) أحمد بدر الدين حسون، مفتي سوريا، التاريخ: 3 أيلول 2006م.

نقلا عن ملحق آزتاك العربي
المصدر: من كتاب (100 عام على الإبادة الأرمنية 100 شهادة عربية) للدكتورة نورا أريسيان، جامعة هايكازيان، 2014، بيروت.



Top