أرمينيا تبحث اليوم مسألة الإعتراف الرسمي باستقلال جمهورية آرتساخ

أرمينيا تبحث اليوم مسألة الإعتراف الرسمي باستقلال جمهورية آرتساخ

تبحث حكومة جمهورية أرمينيا اليوم مشروع قانون بشأن الاعتراف بجمهورية آرتساخ. وستحيل الحكومة الأرمنية قرارها بشأن القانون الذي ينص على الاعتراف بجمهورية آرتساخ كجمهورية مستقلة قائمة بحد ذاتها إلى البرلمان.

وكان الرئيس الأرمني سيرج ساركيسيان وعد في بداية أبريل الماضي بالاعتراف باستقلال إقليم كاراباخ في حال إستمرار باكو في التصعيد ضد الأرمن.

وقد تلقى برلمان جمهورية أرمينيا أكثر من اقتراح يدعو إلى الاعتراف بجمهورية آرتساخ منذ عام 2009. ولكن أعضاءه رفضوا قبول هذا الاقتراح معللين ذلك بأنهم لا يريدون إحباط مفاوضات الحل السلمي. وقد اعترفت 3 جمهوريات معلنة من جانب واحد، أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وبريدنيستروفيه و7 ولايات أمريكية منها كاليفورنيا، باستقلال كاراباخ.

وأعلن سكان إقليم كاراباخ استقلال الإقليم (الذي ضم في الحقبة السوفيتية إلى جمهورية أذربيجان السوفيتية) وإقامة الجمهورية المستقلة فيه في عام 1991. وحاولت أذربيجان معاودة إحتلال الإقليم بالقوة ولكن باءت جميع محاولتها بالفشل.

وفي عام 1994 وقعت أرمينيا وأذربيجان بروتوكول الهدنة بحضور ممثل روسيا التي قامت بدور الوساطة لوقف الحرب بين الجمهوريتين السوفيتيتين السابقتين.



Top